Tuesday, December 15, 2009

بيان هام حول التدخل الأمريكي في العدوان على شمال اليمن

 

بسم الله الرحمن الرحيم

اليمن ـ صعدة

15/12/2009

 

بيان هام

حول التدخل الأمريكي في العدوان على شمال اليمن

 

   بعد اعتراف قائد القوات المركزية الأمريكية بالتدخل الأمريكي في الحرب على شمال اليمن، وذلك بكافة أشكال التدخل بدايةً من التدريب والتسليح، إضافة إلى التواجد في المياه الإقليمية اليمنية لهدف عسكري، والاعتراف الصريح بالتدخل العسكري في ما أسموه حماية مصالحهم في المنطقة وأن التواجد في البحر الأحمر ليس من أجل القرصنة بل من أجل العدوان على أبناء الشعب اليمني.

   وفعلاً فقد بدأ التدخل الأمريكي المباشر بداية الأسبوع المنصرم، وما زال مستمراً حتى الآن بقصف مختلف المناطق في المحافظات الشمالية، فارتكب الطيران الأمريكي مجازر وحشية واستخدم كافة الأسلحة العسكرية والإمكانيات الأمريكية من أجل تدمير القرى و المساكن والمدارس والمنشئات العامة وقتل المواطنين في مختلف البلاد.

   إن التدخل الأمريكي الصريح والمباشر في استهداف المواطنين في اليمن يحتم على أبناء العالم الإسلامي والعربي تحمل المسئولية باعتبار التدخل الأمريكي عدوان على جزء من أبناء هذه الأمة ولن يقف عند هذا الحد والصمت عنه تواطؤ وتشجيع.

   كما نُذَّكر أبناء الشعب اليمني بمسئوليتهم وخطورة ما يحدث على البلد بكله، ونذكر القوى السياسية والمدنية بمسئوليتها وما ينتج عن هذه الأعمال الإجرامية من ضرر يأتي بالدرجة الأولى على المدنيين والمسالمين والطيران الأمريكي يرتكب جرائم ومجازر جماعية، كما حدث مؤخراً في منازل المواطنين في (منطقة الطلح) ومديريات (رَازِح وغَمَر ومُنَبَّه وسَاقَين وحَيْدَان وسِحَار ومَجْز وبَاقِم وقَطَابِر والملاحيط وشِدا)، واستهداف المدارس والمساجد والطرقات واستمرار القصف بشكل مكثف، فهذه الجرائم مستقبلها خطير جداً على أبناء اليمن عندما تستباح الدماء بهذه الصورة وهذا الشكل.

   كما نذكر العلماء ورجال الدين والشخصيات الاجتماعية وجميع أبناء الشعب اليمني بخطورة صمتهم أمام عدوان واضح ومكشوف ومعلن.

   كما أن التدخل السافر والعدوان الأمريكي قد عكس استياءً واسعً ومواقف حرة لدى كل الأحرار والشرفاء من أبناء الشعب اليمني وبالذات في المحافظات الشمالية، كون هذه الجرائم قد أعطت الناس قناعة بضرورة مواجهة العدوان طالما وقد أصبح الجميع مستهدفون في أسواقهم ومدنهم وقراهم أمام عدوان أجنبي غاشم وظالم.

   كما لا ننسى تقديم الشكر البالغ لكل الشرفاء والأحرار الذين وصلتنا منهم رسائل التضامن والدعم ضد هذا التدخل الإجرامي والعدوان الأجنبي على البلد.

   فقد كشف التدخل الأمريكي في العدوان غير المبرر على الشعب اليمني وبكل وضوح النزعة العدوانية لدى أمريكا وزيف الشعارات الأمريكية تجاه شعوب المنطقة، فأين شعار الحرية والديمقراطية وحقوق الإنسان التي ترددها الإدارة الأمريكية كثيراً !!!

   ونذكر في الأخير أننا في موقف دفاع لمواجهة عدوانٍ ظالمٍ وغاشم تقوم به عدة أطراف وبإشراف ومساندة أمريكية مباشرة، وقد كشف التدخل الأمريكي حقائق ربما تكون غائبة عن البعض أن الحروب والدماء التي أشعلت في البلاد منذ عام 2004م أتت في إطار خدمة المشروع الأمريكي الصهيوني في المنطقة وعلى حساب الشعب اليمني إنساناً وأرضاً وسيادة وما يقال ويطرح من دعايات سواءً إدعاء الإمامة، أو التمرد، أو الخروج عن الشرعية والقانون، أو وجود دعم خارجي، هي في الواقع أكاذيب نسفتها الحقائق التي كشفها واقع البلاد هذه الأيام .

المكتب الإعلامي للسيد / عبد الملك بدر الدين الحوثي

28/ ذو الحجة / 1430هـ

No comments:

Post a Comment