Saturday, May 21, 2011

نبارك لأبناء شعبنا اليمني مناسبة عيد الوحدة اليمنية التي حققها الشعب اليمني واستغلها النظام الظالم

بسم الله الرحمن الرحيم

اليمن – صعدة

21 / 5 /2011


   نهنئ ونبارك لأبناء شعبنا اليمني مناسبة عيد الوحدة اليمنية التي مثلت مكسب شعبي عظيم حققها الشعب اليمني، وتجسدت معالمها في هذه الثورة الشعبية المباركة لتؤكد مجدداً أن الشعب اليمني هو صانع الوحدة اليمنية وإنما كان دور النظام فيها الاستفادة منها كعنوان مجرد من أي حقائق واقعية لمعاني الوحدة بل سعى طوال حكمه إلى تفريق الشعب وتمزيق وحدته الوطنية والشعبية وإدخال كل ما من شأنه الإسهام في تعزيز التفرقة والتناحر سواء كانت مذهبية أو قبلية أو عنصرية .

   إن الثورة الشعبية المباركة قد جسدت ـ فعلاً ـ معاني ومعالم الوحدة الوطنية التي يؤمن بها الشعب اليمني كخيار ثقافي ومنهجي أثبته الواقع الذي نلمسه على الساحة الوطنية اليوم بعد جهد مكثف من النظام لإيصال الشعب إلى حالة لا يستطيع فيها يوماً ما التلاحم والتوحد.

   فتوحد الشعب مجدداً تحت أهداف هذه الثورة العظيمة ومطالبها المحقة والعادلة لمواجهة النظام الظالم الذي كان وما زال يشكل الخطر الحقيقي والمحدق على وحدة الشعب اليمني وتآلفه وتعايشه، فنحن نعيش حالة مزدهرة أثبت فيها الشعب تماسكه وتوحده وتجاوز فيها عوائق النظام والأهم أن الالتفاف الشعبي الواسع مع هذه الثورة المباركة أثبت كذب النظام وتهويله المستمر أن زواله يعني تمزق الوطن ودخوله في حروب أهلية . 

   لقد انكشف الستار عن النظام الظالم وهو طالما استخدم من الوحدة اليمنية عنواناً براقاً أخفى ورائه حقيقته المخيفة التي تهدم كل أركان الوحدة اليمنية فارتكب كل أنواع الفساد والظلم وسعى إلى تمزيق الشعب فشن الحروب وعزف على الطائفية وكرس من العنصرية والعصبية وشجع على الثارات والتناحر بين مختلف القبائل اليمنية، وهو ما يتنافى روحاً ومعنى مع الوحدة اليمنية.

   إننا نؤكد في هذه المناسبة الوطنية الهامة حرصنا الدائم وتوجهنا المستمر للحفاظ على الوحدة الوطنية والسعي لما فيه تلاحم وتآلف الشعب اليمني كافة لما في ذلك من مصلحة وطنية عليا وطاعة لله سبحانه وتعالى.


المكتب الإعلامي للسيد /

عبد الملك بدر الدين الحوثي

19 / جماد الثاني / 1432هـ

 

No comments:

Post a Comment