Friday, June 1, 2012

مظاهرة صعدة / تؤكد استمرار الثورة وترفض التدخلات الأمريكية وانتهاك سيادة البلد.

بسم الله الرحمن الرحيم

اليمن – صعدة

1 / 6 / 2012


   خرجت مظاهرة حاشدة صباح يومنا هذا الجمعة 11 / رجب / 1433هـ جابت شوارع (مدينة صعدة) شارك فيها عشرات الآلاف من أبناء المحافظة الذين توافدوا من مختلف القرى والمديريات، لم يثنهم عن ذلك محاولات استهدافهم في الجمعة الماضية عندما حاول إنتحاري تفجير نفسه بين جموع المتظاهرين ..

   ورفعت اللافتات التي عبرت عن الرفض والسخط الشعبي للتدخلات الأمريكية وانتهاك سيادة البلد..

   وقدم في المسيرة فقرات شعرية وإنشادية وكلمات خطابية وبعد ذلك قدم بيان الميسرة إليكم نصه :

أيها الإخوة الأعزاء :

   أيها الثائرون في هذه الساحة وأمثالها من ساحات الكرامة والعزة والحرية في بلدنا لقد كشفت الأحداث والمستجدات للجميع أهمية هذا العمل وقيمته وأثبتت الثورة فاعليتها وأثرها على أعداء الشعب والثورة.

   إن هذه الثورة المباركة وعلى الرغم مما واجهها به المتآمرون والطغاة بكل أنواعهم لم تركع ولم تتوقف ولم تترك المجال مفتوحاً ليعمل الطغاة كل ما يريدون، ولأنها عرقلتهم وأعاقت الكثير من مؤامراتهم فقد كانت محط استهدافهم وحربهم بكل أنواع الحروب والحملات التحريضية ..

   إنما جرى في الأسبوع الماضي في ساحة المظاهرة بصعدة وفي محافظة الجوف وقبل ذلك في ميدان السبعين بصنعاء هي إحدى هذه الوسائل التي تسعى إلى القضاء على صوت الثورة الهادر والقوي وسعي مكشوف وواضح لاستهداف الثورة وإنهائها وتخويف الشعب من المشاركة والحضور فيها.

أيها الإخوة :

   إننا نعتبر أن هذا العمل الإجرامي يخدم الاستخبارات الأمريكية التي تعمل لصالح إسرائيل وتتوجه لإحتلال بلدنا وتستخدم عدة أساليب في ذلك، ونؤكد أن ما جرى من تفجيرات في اليمن هو نفسه ما يجري في العراق وأفغانستان وغيرها من البلدان التي احتلتها أمريكا وأن هذه الأساليب والجرائم هي من صفات أعداء الإسلام التي تحدث الله عنها وأخبرنا بها في كتابه الكريم واصفاً أعداءه بأنهم يحملون عقيدة عدوانية تجاه العرب والمسلمين قال تعالى " ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُوا لَيْسَ عَلَيْنَا فِي الْأُمِّيِّينَ سَبِيلٌ "  فهم لا يرون مشكلة في قتل أي مسلم أو عربي وبأي طريقة إجرامية ..

أيها الإخوة الأعزاء :

   لقد كشفت أمريكا الآن عن وجهها الحقيقي بكل وضوح وأثبتت أنها تريد أن تقتل كل مسلم مهما كان توجهه السياسي أو الديني أو الحزبي، فطائراتها تخترق أجواء جميع المحافظات اليمنية ولم تعد تكتف بذريعة البحث عما يسمى بالقاعدة لقد أصبح كل يمني وكل مسجد وكل منزل وكل مصحف قاعدة في نظر الأمريكيين..

   ونؤكد بقاءنا واستمرارنا في الثورة مع كل الأحرار من أبناء شعبنا وأمتنا وأن كل ما قام به الأمريكيون وعملاؤهم ما زادنا إلا إصراراً وقوةً وفهماً لعملنا وثورتنا، وأثبتت صحة ما نحن عليه..

   كما نؤكد أننا نحن المستضعفون نحن الشعوب بالله الأقوى والموعودون بنصر الله ونحن على ثقة من ذلك كما علمنا الله في كتابه العزيز وأخبرنا عن حال أعدائه بقوله تعالى " إِنَّ كَيْدَ الشَّيْطَانِ كَانَ ضَعِيفًا "

http://youtu.be/UiRMHqhd2JY

 

المكتب الإعلامي للسيد / عبد الملك بدر الدين الحوثي

11 / رجب / 1433هـ

No comments:

Post a Comment